أكثر من 20 ألف مستوطن أمّوا الحرم المغلق بوجه المسلمين

10/10/2017   

 

واصلت قوات الاحتلال الاسرائيلي لليوم الثاني على التوالي إغلاق الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل المحتلة بوجه المسلمين، فيما وفرت قوات الاحتلال الحماية لأكثر من 20 ألف مستوطن يهودي وصلوا إلى الحرم بهدف إقامة طقوس خاصة بالأعياد اليهودية.

وذكرت مصادر أن 22.500 يهودي وصلوا أمس الى الجيب الإستيطاني في قلب مدينة الخليل والحرم الإبراهيمي لإقامة طقوس بمناسبة عيد العرش "سوكوت"، فيما يتواصل اليوم تدفق المزيد من اليهود للمنطقة على ذات الخلفية.

وأضافت المصادر أن قوات من جيش الاحتلال وقوات ما يسمى حرس الحدود والشرطة الإسرئايلية شاركت بتوفر يالحماية للمستوطنين خلال أدائهم لطقوسهم دون أن تسجل أية أحداث أمنية في المنطقة.

وتعمدت سلطات الاحتلال إلى إغلاق الحرم الإبراهيمي لمدة عشرة أيام في السنة، وذلك بموجب قرارات لجنة "شمغار" الإسرائيلية التي تشكلت عقب مجزرة الحرم في شباط من العام 1994، والتي قسمت أروقة الحرم بين المسلمين واليهود، ووضعت جدولا بإغلاقه أمام المسلمين في الأعياد اليهودية.

المصدر: وكالة معا


المصدر: Howiyya
admin@howiyya.com